التيك توك وما وراءه
لم تعد الرقابة علي المواقع الالكترونية كافية الي حد ما حتي تمنع ما يتم نشره عبر الوسائل ومواقع السوشيال ميديا بدءا من اليوتيوب مرورا بالفيس واخيرا التيك توك الذي اصبح اكثر انتشاراً في عصرنا هذا ،












ويعتبر التيك توك من اسوء الانماط في عالم السوشيال ميديا التي ظهرت مؤخرا حيث يقوم فيه الشاب او الفتاة بعرض بعض الافعال التي تثير الاغراء لدي بعض المشاهدين مع عرض خلفية لبعض الاغاني .... الخ












وعن تطبيق التوكتوك ذكرت احدى الصحف الالكترونية :










يعتبر تطبيق "تيك توك" من أحد أفضل التطبيقات الخاصة بتصوير الفيديوهات التي يتم ضبطها على الموسيقى وبعض الأغاني المعينة ومشاركتها، تطبيق مطور من قبل شركة ByteDance الصينية، حظي بشهرة واسعة في الفترة الماضية، في شهر واحد فقط تم تحميله أكثر من 6 مليون مرة، وصلت عليه عدد الفيديوهات فوق المليار فيديو.










يقال عن التيك توك






تمكن تطبيق TikTok في خلال عامين فقط أن يجذب ما يقرب من اتنين مليار مستخدم لهذا التطبيق ، وهو ما يمثل تهديد كبيرا لأشهر تطبيقات الشبكات الاجتماعية خاصة شركة فيسبوك، فشعبيته ارتقت إلى مستويات كبيرة و جديدة واصبح ضمن أكثر ثلاث تطبيقات تنزيل واستخدام في جميع أنحاء العالم من كثرة شهرتة استخدمة النفانين والعلماء ورجال كبارجدا .






وذكرت احدى الجرائد الالكترونية ايضا ان هناك مخاوف من قبل شركة الفيس بوك


من هذا التطبيق الذى اشتهر فى خلال وقت بسيط جدا وقد كثر استخدامة من ملايين الاشخاص فى جميع دول العالم .










وما يثير مخاوف شركة "فيسبوك" الأمريكية حسب تصريح مديرها التنفيذي لصحيفة"ديلي ميل" ان تطبيقات الفيديو أصبحت أكثر ربحا في الوقت الحالي، لأنها تجذب الكثير من المستخدمين في سن المراهقة ومن هم في العشرينيات من عمرهم، وهو ما يجعل هذا التطبيق تيك توك اكثر شهرة و يمثل تهديد لكثير من التطبيقات والمنصات وسائل الإعلام والسوشيل ميديا .










مميزات التيك توك:










1- الفيديوهات القصيرة التى تقل عن دقيقة او دقيقة ونصف






واكثر رواد مستخدمى هذا التطبيق يدخلون يشاهدون هذة الفيديهات القصيرة للتسلية وكثيرة الاستمتاع والمشاهدة فى هذة الفيديوهات القصيرة التى اكثرها رقص وتحريك الجسد على الموسيقى وهذا التطبيق سريع جدا بين التنقل بين الصفحات والمشاهدة على الفيديوهات المشتركين فى هذا التطبيق














2- اكثر الفيديوهات تكون على نغمة مشهورة










الشئ الاغرب ان اكثر هذة الفيديوهات على جزء من اغنية مشهورة ولكن كل من المشتركين فى هذا التطبيق الشهير يؤدى على هذة الاغنية على اسلوبة الخاص مما يؤدى الى متعة لمشاهدة هذة الفيديو لأكثر من شخر بنفس هذا الجزء من الاغنية مما يؤدى الى كسر الملل لكى يكون كل شخص اسلوبة الخاص والمتعة فى مشاهدتة






3- كثرة التفاعل السريع فى مشاهدة الفيديو :






الاعجابات بكثير بالفيديوهات فى نفس الوقت لقلة وقت الفيديو التى لا يتخطى الدقيقة او نص الدقيقة او ممكن لا يتخطى 15 ثانية فهذا متصفح سريع جدا والانتقال سريع نظرا للاستماع الفيديوها التى لات قل عن دقيقة او نصف دقيقة


ومتاح فى تحميل اى فيديوهات بسرعة فائقة






4- تطبيق يجمع جميع طوائف الشعوب:










اصبح هذا التطبيق يجذب انتباة جميع فئات العمر منذ الصغر الى الكبار لكى يكون فى متعة من الرقص والاستماع الى الاغانى والمشاهدة لهذة الفيديوهات والاستماع بيها وذة سئ جدا












مخاطر التيك توك






هذة الفكرة ت قوم عدة اشخاص بتصوير أنفسهم بفيديو قصيرومدة تقل عن 15 ثانية او 30 ثانية ويضيفون إليه عدد من المؤثرات الاغنية او مهرجان شهير او ياخذون من من أفلام عربية وأجنبية وغيرها وأن هذا التطبيق يشكل مخاطر عديدة تشمل جمع البيانات والإستغلال الجنسي .










وان هذا الطبيق (التيك توك) او منصات التواصل الاجتماعي عامة هيفعلا عالم بلا قيود، ببريد إلكتروني بدون أي تأكيد من أي نوع، أي شخص يستطيع عمل حساب، يمكن المشاهدة والتصفح بدون الحاجة لعمل حساب من الأصل، فالشركة مالكة التطبيق «تنصح» بألا يقل عمر المشتركين عن 13 سنة، ولكن هل منلا يوجد إجراءات لضمان ذلك لأن ما يهم الشركة المالكة هو الوصول لأكبر عدد من المستخدمين فقط.


التيك توك وما وراءه







فقط .. اقترح على بعض المسئولين بحجب كل هذة المشاهد الاباحية حفاظا على اخلاق ابنائنا وكى نصنع من ابنائنا اجيالا يفخر بها شعوب العالم


فلماذا لا نهتم بوضيع فيديوهات علمية وندوات ثقافية تفيد الشباب وكذلك ندوات دينية تفيد كبار السن


اصبحنا فى زمن نحارب فيه الفيديوهات الاسترشادية الدينية ونتجاهل الفيديوهات الاباحية واسفاف السينما التى تسببت فى انتشار ظاهرة التحرش والاعتداء الجنسى على بناتنا واخواتنا









1 تعليقات

إرسال تعليق

أحدث أقدم