U3F1ZWV6ZTQ1MDcwODIzNzY0MjEwX0ZyZWUyODQzNDU3Mjk0MzQ2NA==

رضوان يضرب اخواتة امام عائلتة

                     رضوان يضرب اخواتة  امام عائلتة 

مسلسل  رائع  وعمل جدل كبير فى السوشيال ميديا،  دائما محمد رمضان ينافس فى رمضان  فى مسلسلاتة التى من خلالة تتصدر التريند ، وتتفوق على مسلسلات كثيرة جدا ،  برغم ان صغر سنة ولكن لة فكر كبير  يتخطى الخبراء فى هذا المجال وهو الفن، ويتلاعب  بيهم ودائما يثير الجدل حول كل مسلسل يقوم ببطولاتة هو القائمين على هذ العمل ،  مثل مسلسل الاسطورة، وقبلها   ونصر الصعيد ، وكثير من اعمالة الفنية 

محمد رمضان والطيار 

فى الفترة الماضية اثار  طيار " محمد ابو اليسر"  مشكلة كبيرة حول موقف محمد رمضان تجاة  هذا الطيار، الذى تسبب  فى وقفة مدى الحياة ، وحصل تجة كبيرة جدا حول هذا  الموقف والاعلان وقف جنب الطيار والسوشيل  ميديا قامت بحملات  لوقوع محمد رمضان فى الفخ والانهيار،   امام هذة الحملات  ولكن  لم يهتز  شئ ، من هذا بل  قام  بسرعة البرق وحول هذة الحملات الى  انتصار كبير فى مسلسلة الاخير (البرنس )الذى  يظهر فى كل حلقة  ويتصدر التريند، وجميع المواقع وبالاخص التيك توك واليوتيوب  والانستقراج والفيس بوك 

 السوشيل ميديا ومحمد رمضان 

السوشيل ميديا  يتلاعب بيها محمد رمضان،  لكى يكون من خلالها  (نمبر وان ) هكذا لعبة كبيرة يلعبها محمد رمضان والفريق، الذى المتواجد معاة بان يلعب من خلال السوشيل والحملات ، لكى يكون فى التريند دائما  ويلعب دور البطل  والظالم والمظلوم ، ام شئ هو الاثارة  حولة من خلال السوشيل ميديا والتكلم علية  سواء بالايجاب  او السلب  نعم فكلما تكلمت علية   فكلما زادت اجرة فكلما زاد عليه  نسبة المشاهدات  هكذا تفكير  محمد رمضان وادارة مكتبة    نحن فى زمن السوشيل ميديا 

محمد رمضان والمهرجانات 

قام فى الاونة الاخيرة بغناء كثير من المهرجانات ، والمنافسة فى هذا المجال على اليوتيوب ، واغانى الشهيرة مثل (نمبر وان)  ، (فيرس) ، و(  انا جدع) ، واغنية (بابا)،  فكلما نزل اغنية على قناتة فى اليوتيوب  كان يثير الجدل حول  هذة الاغنية  وفى فترة بسيطة جدا على قناة،  على اليوتيوب  بقى تقريبا تتخطى 9 مليون مشترك   فهو ذو تفكير عالى ومخطط لكل  شئ ،  فمثل اغنية  (انساى ) تخطت رقم مهوم من نسبة مشاهدة  العالية 238,768,952  وكان  يغنى معاة سعد المجرد  فكانت المفاجاة الكبيرة  بان يجمع بينهما دويتو رائع  لكى تظهر هذة الاغنية وتثير الجدل   على السوشيل ميديا 

رضوان يضرب اخواتة  امام عائلتة

محمد رمضان والدراما

فكل مسلسل  يظهر محمد رمضان فى دول المظلوم  او دور الفقير   او البلطجى  فدائما يفكر  فى هذة الادوار التى تجذب انتباه المشاهد فكلما ركز فى هذة الادوار   فكلما زاد عليه المشاهدة  فهو دائما يلمس  هذة الادوار فى المواطن  ويستهدف فئة الغلابة والغير قادرين على الظهور  فى هذة الادوار فى الحقيقة فدائما يعيشون هذة اللحظات  فى مسلسلاتة فهو  دائما يستهدف  هذة الفئة  وهذة النقطة الى دائما يضغط ويفكر فيها  ويستهدفها وهيا الفئة الغير واعية والغير مدركة بالواقع وليست مثقفة ولا تحلل هذى النوعية من المسلسلاات  التى تتصدر التريند  


 مسلسل  رضوان البرنس 


فى الفترة الماضية  وبعد حادث الطيار، ووقوفة مدى الحياة ، والاثارة التى اثيرت  حول الطيار ومحمد رمضان  ، وفى اثناء  تصوير  مسلسل البرنس ،  فكانت الحملات  ضدد محمد رمضان، فى هذة الفترة كبيرة جدا لدرجة انشاء جروبات باسم 

حملات اثناء تصوير مسلسل البرنس 
رضوان يضرب اخواتة  امام عائلتة

#قاطعو_محمد_رمضان والهاشتاج الذى تصدر توتير والسوشيال ميديا فى اوقات كثيرة جدا  فكان من المتوقع  من كثرة هذة الحملات وقوع  المسلسل   ولكن بالعكس   فكان  مسلسل البرنس  يتصدر  فى كل حلقة  فى ايام رمضان تنجح وتتصدر السوشيل ميديا 


والكل يتكلم علي   الحلقة منذ دخولة السجن والظلم الذى  ظلمة اخواتة وموت زوجتة وابنة وضياع  ابنتة مريم  وضرب اخواتة  ضرب مربح وخوفهم منة فكل هذة الاحداث  تجذب انتباة المشاهد  فكل حلقة  يشاهدها المشاهد ينتظر الاحداث  فى الحلقة القادمة التى دائما لا تخلو من الاكشن والاثارة والمتعة  فى المسلسل  (رضوان البرنس )



ابطال مسلسل البرنس 

 هذا المسلسل بطولة احمد زاهر  الذى يقوم بدور الاخ الشرير  الذى دائما ياكل حقوق ااخواتة ودائما يفكر فى الانتصار عليهم حتى لو كان فى حياتهم  وموتهم   الاخ الاكبر الذى قام بدورة فى سرقة اخواتة وتتدميرهم  وغسيل اموال وكل ما يقوم بية 

 فى هذا المسلسل لكى يدمر كل ما يفكر ان يطالب بحقوقة هذا هو  دورة فيقوم محمد رمضان او (رضوان البرنس )بالمطالبة بحقوقة   فيقوم الاخ الاكبر بقتل  زوجتة وابنة ويتسبب فى دخول السجن لفترة كبيرة ويظهر    بعد طلوعة من السجن ويضربهم  ويطالب بحقوقة  وبرجوع ابنتة مريم  التى اخذها احد الاشخاص لكى يربيها ويفكر فيها كابنتة 


7 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة