قررت النيابة العامة المصرية ، اليوم الاثنين ، حبس المتهم أحمد الجنزوري و نازلي مصطفى كريم ( ابنة فنانة مشهورة ) لمدة أربعة أيام ، في القضية المعروفة اعلاميا بأسم ( قضية الفيرمونت )
قبل أيام ، قررت النيابة حبس أمير زايد فى القضة  المعروفة اعلاميا بفندق "فيرمونت نايل سيتي" والاعتداء جنسياً على فتاة لمدة 4 ايام علي ذمة التحقيق. وكان المتهمون السبعة الآخرون تم هروبهم قبل ساعات قبل صدور اوامر الضبط والاحضار من قبل النيابة العامة المصرية
وذكر بيان النيابة أن الشرطة المصرية اعتقلت زايد مساء الأربعاء عندما حاول الفرار إلى الخارج مثل باقي المتهمين بتهمة التشابه مع قضية "فيرمونت".
وقال البيان العام الصادر من النيابة المصرية إنه اتخذ كافة الإجراءات للقبض على المتهمين المتبقين عبر "الإنتربول". وأعلنت الأجهزة الأمنية اللبنانية في وقت لاحق عن اعتقال ثلاثة مجرمين مطلوبين.
وكشف التحقيق الأولي عن تفاصيل جديدة عن الواقعة التي تتعلق باغتصاب جماعي لفتاة من قبل بعض الشبان ، لأن التحقيق زعم أن الحقائق الجديدة تتعارض مع الحقائق المعروفة وتضمن تفاصيل مروعة.
وبحسب التحقيق ، فإن المعلومات المعروفة عن جريمة فيرمونت ليست صحيحة تمامًا ، ولكن هناك تفاصيل أخرى حول القضية ، تدعي أن هذه الجريمة تكشف أكبر شبكة منحرفة بين الشباب من الجنسين ، وكذلك ممارسات الشذوذ الجنسي والسحاق ، والتسبب في انتشار مرض الايدز فى مصر.
كشفت التحقيقات الأولية أن الجريمة كشفت عن أشهر منظم للحفلات في مصر ، وهو المنظم الحقيقي لحفلات المثليين والجنس الجماعي ، وهو من المثليين ومصاب بالإيدز.
ولفتت إلى أن وراء الخطة والتحريض محامي معروف استخدم وسائل الإعلام للتعبير عن فيرمونت كجريمة اغتصاب جماعي للفتيات ، وليس هذا هو الحال ، ولكن الهدف هو إنقاذ ابنة ممثلة معروفة وابن مرشح سابق للرئاسة والتحقيق في الجريمة كشف عن وقائع جديدة صدمت الرأي العام.
التحقيقات الأولية كشفت:

كانت ابنة ممثلة مشهورة عضوًا في تجمعات جماعية وتجمعات للمثليين ، وبعد التوصل إلى اتفاق مع أحد الهاربين المتورطين في القضية ، كانت المروج الإعلامي الرئيسي للجريمة في فندق فيرمونت ، وبدأت خططهم للحادث مع من حضروا التجمع. عندما كانو في خلاف مع شخص كان من ضمن الحاضرين للحفل.
وأضافت: `` ابنة هذه الممثلة المشهورة هي قائدة شبكة المثليين وانتشار السحاق بين الفتيات ، وهي التي خططت ووجهت التجمعات الجماهيرية للمثليين في فيرمونت للانتقام من صديقها عقب هروبه وتركه لها. "

Post a Comment

أحدث أقدم